أربعون ساعةً من الأرق

تكتكتك

في قدح القهوة

تغرقُ سماءٌ زرقاء،

وتنبتُ عينان سوداوان.

تكتكتك

سيجارةٌ خلف سيجارة،

في كل دُخان يتشكّل

وجهٌ آخر للمستقبل،

ثم يتلاشى.

تكتكتك

غروب، شروق.

غروب، شروق.

يحمرّ وجه الشمس

من الدماء المسكوبة.

تكتكتك

تتكوّمُ الثواني،

وأنينُ الأرفف تحتها

أذانٌ بالانهيار.

اترك تعليقاً